Connect with us

ريادة الأعمال

شركة ذو مال للتمويل الجماعي

تأسست “ذو مال” سنة 2012 كأول منصة عربية للتمويل الجماعي من طرف عبد الله عبسي بعمر 19 عام، والذي لم يكمل دراسته في هندسة الكمبيوتر. لكنه نجح في تأسيس العديد من المشاريع كمنصة ذو مال التي حققت نجاحا كبيرا حيث حصلت على 20 جائزة متعلقة برواد الأعمال. كما صنف عبد الله عبسي في المرتبة 39 من بين 100 شاب تحت سن الأربعين الأكثر تأثيرا حسب “أرابيان بيزنس”. ويقوم مشروع “ذو مال” على تمويل أشخاص عاديين لعدة مشروعات تحظى باهتمامهم على منصة الشركة عن طريق التبرع بمبلغ مالي معين عبر الأنترنت، بمعنى أنها وسيطة بين داعمي المشاريع وأصحاب المشاريع.

البداية كانت في 2012 عبر طرح الفكرة عبر خطة عمل على عدة مستثمرين، فتحصلت الشركة على دعم 4 مستثمرين.

ولقبول تسجيل أي مشروع على منصة “ذو مال” يجب على طالب التمويل ملء استبيان يتعلق بفكرة المشروع وخطة العمل، كما يمكنه إضافة مقطع فيديو يشرح فيه صاحبه طبيعة محتوى المشروع. وبعد ذلك يتحقق فريق عمل “ذو مال” من صحة المشروع ومطابقته لشروط الشركة، ثم يتم تنزيل المشروع على الموقع الإلكتروني لجمع التمويل بالموازاة مع البحث عن التفاصيل البنكية الخاصة بطالب التمويل. وتأخذ الشركة نسبة %5 من كل مبلغ يجمعه مشروع معين.

غير أنه ككل عمل ريادي جديد تواجه شركة “ذو مال” الناشئة تحديات كبيرة أبرزها ضعف انتشار فكرة التمويل الجماعي على نطاق واسع والمعرفة بوجود الفكرة، بالإضافة إلى صعوبة إيجاد فريق عمل يهتم بالعمل على الفكرة المطروحة. زيادة على ذلك عدم مواكبة القوانين بالدول العربية لهذا المجال على الأنترنت بحيث لم يكن يعرف إذا كان الأمر قانونيا أم لا، ثم إقناع الشركات والبنوك العاملة في مجال التمويل الإلكتروني.

دعمت “ذو مال” عدة مشاريع استثمارية في عدة مجالات ثقافية واجتماعية وفنية وتكنولوجية وبيئية من قبيل نموذج فيلم “الأرض والفولاذ” التي ساهمت في إنتاجه. وإنشاء المركز الاجتماعي “بسمة وزيتونة” في لبنان.

وصلت عدد المشاريع التي طلبت دعما في سنة 2013 إلى 390. وفي عام 2016 وصل إلى أزيد من 10 آلاف مشروع، تم دعم 130 منها بحوالي مليوني دولار حيث وفرت 300 فرصة عمل.

Continue Reading
Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2022 RayTech.