Connect with us

ريادة الأعمال

نصائح وارن بافيت في الاستثمار

Published

on

نصائح “وارن بافيت” في الاستثمار يمكن أن نقول عنها أنها حكم استثمارية ذهبية واستراتيجيات مهمة لبناء الثروات، فهو الخبير الذي تمكن من بناء ثروة ضخمة دون براءة اختراع معينة أو تقدم تقني ما أو إرث ساعده في ذلك أو وظيفة استند عليها، ولكنه شيد إمبراطوريته الكبيرة بأدوات استثمارية متاحة للجميع بالحصافة والحكمة والاستثمار والعمل الجاد.

إن نصائح “وارن بافيت” أعظم مستثمري العصر ربما لم تسمع عنها من قبل بخلاف المشهورة عنه مثل قولته الشهيرة في الإنفاق: “لا تشتري ما لا تحتاجه سيأتي يوم وتضطر فيه لبيع ما تحتاجه” أو ما قاله في الادخار: “لا تدخر ما يتبقى بعد الإنفاق، بل أنفق ما يتبقى بعد الادخار”. أو حكمته الرائعة في المخاطرة: “لا تختبر عمق النهر بكلتا القدمين”.

النصيحة الأولى: يقول “وارن بافيت”: منذ فترة طويلة علمني “بين غراهام” صاحب كتاب “المستثمر الذكي” أن السعر هو ما تدفعه أما القيمة ما تحصل عليه وذلك سواء كنا نتحدث عن الجوارب أو الأسهم، لذا اشتري البضائع ذات الجودة عندما تنخفض أسعارها.

النصيحة الثانية: الاستثمار الناجح يتطلب وقتا وانضباطا وصبرا. مهما كانت الموهبة أو الجهد كبيرين فإن هناك بعض الأشياء التي تستغرق وقتا طويلا، فلا يمكنك أن تنتج طفلا في شهر عن طريق الحصول على تسع نساء حوامل.

النصيحة الثالثة: الفرص تأتي نادرا، لذا عندما تمطر الدنيا ذهبا ضع دلوا وليس قمعا. والمقصود هو أن تستغل الفرص حينما تأتي أفضل استغلال ممكن.

النصيحة الرابعة: تنويع الاستثمارات هو في الأصل حماية ضد الجهل المتعلق بهذه الاستثمارات، لذا من المنطقي أن يكون هذا التنوع قليلا لأولئك الذين يعرفون ما يفعلون.

النصيحة الخامسة: مفتاح الاستثمار هو ألا تقيم مدى تأثير هذه الصناعة أو المنتج على المجتمع أو إلى أي مدى سوف تنمو، وإنما تحديد الميزة التنافسية لأي شركة معينة وقبل كل شيء تحديد متانة هذه الميزة التنافسية.

النصيحة السادسة: يمكن أن يستغرق بناء سمعة 20 عاما، وهدمها يمكن أن يستغرق 5 دقائق فقط، فإذا كنت تضع هذا الأمر في ذهنك فحتما سوف تفعل الأشياء بشكل مختلف. واكتساب ثروة الأشخاص هي ثروة لا تقدر بثمن.

النصيحة السابعة: من الأفضل أن تمضي الوقت مع أشخاص أفضل منك. إن انتقاء الشركاء الذين يملكون سلوكيات أفضل سوف يعكس سلوكياتهم الجيدة عليك.

النصيحة الثامنة: يقول “وارن بافيت”: سأقول لك كيف تكون غنيا، كن خائفا متى كان الآخرون جشعين وكن جشعا متى كان الآخرون خائفين. هذه من نصائح “وارن بافيت” القوية ويعني بها أن مفتاح الاستثمار هو أن تشتري أثناء انخفاض الأسعار وتبيع حينما ترتفع، فعندما تنخفض الأسعار يحجم الجميع عن الشراء مخافة المزيد من الانخفاض فحينها وبالذات يتعين عليك الشراء، وحينما ترتفع الأسعار يتوقف الجميع عن البيع لتحقيق المزيد من المكاسب ظنا منهم بمواصلة الارتفاع فحينها وبالذات يتعين عليك البيع.

النصيحة التاسعة: إنه أفضل بكثير أن تشتري شركة رائعة بسعر مناسب على أن تشتري شركة مناسبة بسعر رائع.

النصيحة العاشرة: الفرق بين الناس الناجحين والناجحين حقا أن الناس الناجحين حقا يقولون لا لكل شيء تقريبا، يعني “بافيت” بهذا القول أن النجاح يتطلب تركيزا شديدا فهناك الكثير من الناس لديهم قوائم مهام طويلة ويعملون على أن يكونوا أكثر إنتاجية، بينما في الحقيقة إن امتلاك قائمة من المهام التي لا ينبغي فعلها هو أكثر أهمية وذلك إذا الشخص أن يفعل أشياء عظيمة.

النصيحة الحادية عشر: تعلم من إخفاقات الأشخاص أكثر من نجاحاتهم. يؤمن “بافيت” أن في إخفاق الأشخاص دروس وعبر أكثر من نجاحاتهم، لذا ينبغي استيعاب هذه الدروس جيدا فهي أكبر معلم.

النصيحة الثانية عشر: إعادة استثمار الأرباح. تعلم “وارن بافيت” استثمار هذه الاستراتيجية مبكران ففي المدرسة الثانوية اشترى هو ورفيقه لعبة الكرة والدبابيس ليضعها في صالون حلاقة، ومع المال الذي كسبوه منها اشتروا العديد من هذه الألعاب كانت منتشرة في المحلات التجارية، وعندما باعوا المشروع استخدم عائداته في شراء الأسهم وبدء أعمال تجارية صغيرة. وفي عمر 26 كان قد جمع 174 ألف دولار بما يعادل اليوم 1.4 مليون دولار. والمقصود أنه حتى لو كان المبلغ صغير فيمكنه أن يتحول إلى ثروة عظيمة.

النصيحة الثالثة عشر: وضح كل شيء متعلق بالصفقة أو العمل قبل بده، حيث يوضح “بافيت” أن قوتك التفاوضية أو مقدار نفوذك على المساومة يكون دائما أكبر قبل أن تبدأ العمل وهذا عندما يكون لديك ما تقدمه للطرف الآخر. تعلم “بافيت” هذا الدرس بشكل قاس عندما كان طفلا حيث قام جده بتوظيفه وصديق آخر له من أجل إزالة الثلج الذي كان يغطي محل البقالة الخاص بجده. وظل “بافيت” وصديقه يقومون بتجريف الثلج لمدة 5 ساعات متواصلة حتى كادت أيديهم تتجمد، بعد ذلك أعطاهم جده 90 سنتا فقط ليتقاسموها فيما بينهم. حينها شعر “بافيت” بصدمة كبيرة وكيف أنه قام بهذا العمل المضني لكسب هذا الأجر الضئيل. ومنذ هذه اللحظة كان “بافيت” يقوم بإحكام جميع الصفقات من خلال توضيح جميع تفاصيلها قبل بدئها مع الجميع بما فيهم الأصدقاء والأقارب.

النصيحة الرابعة عشر: الاستثمار في الشركات والمؤسسات التي تنتبه إلى التفاصيل الصغيرة. يستثمر “وارن بافيت” في الشركات التي يديرها مديرون يدققون في أصغر التكاليف مثل الشركة التي تحسب عدد لفائف مرحاض مثلا وتتأكد من أنها 500 ورقة فعلا لمعرفة ما إذا كانت تعرضت للخداع أم لا.

النصيحة الخامسة عشر: الحد من الاقتراض. العيش على بطاقات الائتمان والقروض لن يجعلك غنيا. “وارن بافيت” لم يقترض مبلغا كبيرا على الإطلاق، إنه يتلقى العديد من الرسائل التي ينفطر لها القلب من أشخاص كانوا يعتقدون بأن الاقتراض شيء يمكن التحكم فيه ولكنهم أصبحوا غارقين في الديون.

النصيحة السادسة عشر: تعلم كيف تدخر. يقول “بافيت”: أعتقد أن أعظم خطإ هو عدم تعلم عادات الادخار بشكل صحيح في وقت مبكر، فالادخار عادة ينبغي اكتسابها.

النصيحة السابعة عشر: كن مثابرا. مع المثابرة والإبداع يمكنك الفوز على منافس أكثر رسوخا.

النصيحة الثامنة عشر: اعرف جيدا متى تتوقف. عندما كان “بافيت” في سن المراهقة ذهب إلى حلبة سباق وعندها راهن على سباق وخسره، ومن أجل تعويض خسارته راهن على سباق آخر وخسر مرة أخرى ليعود خالي الوفاض. بعدها شعر “بافيت” بإعياء شديد جراء ما حدث حيث أنه خسر ما يقرب من أرباح أسبوع كامل. لم يكرر بافيت هذا الخطأ أبدا مرة أخرى. أيض هذه واحدة من أهم نصائح “بافيت” في الاستثمار. ينبغي أن تعرف جيدا متى تبتعد أو تتخلى عن الخسارة ولا تسمح للقلق بأن يخدعك لتحاول مرة أخرى.

النصيحة التاسعة عشر: استثمر في ذاتك. يقول “بافيت”: استثمر في نفسك بأكبر قدر ممكن متى تستطيع أنت أكبر أصولك الخاصة حتى الآن ويقول أيضا: أي شيء تستثمره في نفسك يعود عليك بعشرة أضعاف. وخلاف لأصول واستثمارات أخرى فإن أصولك الخاصة التي هي نفسك لا أحد يمكنه أن يحجز عليها من أجل الضرائب مثلا أو أن يسرقها منك.

النصيحة العشرون: تعلم عن المال، نصيحة أخرى من نصائح “وارن بافيت” جزء من الاستثمار في نفسك يجب أن يكون عبارة هن تعلم المزيد عن إدارة الأموال. كمستثمر يؤكد “وارن بافيت” أن جزءا كبيرا من وظيفته هي الحد من التعرض والحد من المخاطر وأن الخطر يأتي دائما من الذين لا يعرفون ما يفعلونه.

النصيحة الحادية والعشرون: يقول أحد المقربين من “وارن فايت” إن سر نجاحه هو أن يتعلم باستمرار، لذا فأفضل نصائح “وارن بافيت” التي يجب التشبت بها هي إلزام نفسك بالتعلم مدى الحياة.


قناة المقاولفعاليات

Continue Reading
Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Copyright © 2017 Zox News Theme. Theme by MVP Themes, powered by WordPress.